5 أنواع من الشاي تضرب الأرق.. تعرف إليها

31

ما يقرب من 30% من سكان العالم يعانون من الأرق أو مشاكل النوم، ما يؤثر سلباً على النظام الصحي ويتسبب بأمراض مختلفة بما في ذلك الآلام الجسدية والاضطرابات العقلية.

ولعل من أسهل الطرق للحصول على نوم عميق هو تناول الشاي قبل النوم، لكن لا نتحدث هنا عن الشاي بالحليب أو الشاي التقليدي، بل شاي الأعشاب الذي يعزز النوم عن طريق إراحة العقل وتنشيط هرمونات النوم.

إذ تعتبر تلك الأعشاب من العلاجات الطبيعية للنوم. ومن أبرزها 5 أنواع قد تساعدك على النوم من دون مصاعب، وفق موقع Only My Health المختص بالمواضيع الطبية.

أولا: شاي البابونج

يعتبر شاي البابونج، مهدئاً وواحداً من أفضل أنواع شاي الأعشاب في العالم. كما يعد أحد العلاجات المقاومة للتوتر والقلق، وربما هذا هو السبب في أنه مفيد لمن يعاني من الأرق أيضاً.

كما يتمتع البابونج بخصائص مهدئة يمكن أن تساعد أي شخص على النوم بشكل أسرع.

إلى ذلك، تحتوي مستخلصاته على مضادات الأكسدة التي تعمل على تنشيط مستقبلات الدماغ المسؤولة عن النوم والقلق.

فإذا كنت لا تحصل على قسط كافٍ من النوم أو تستيقظ في منتصف الليل ثم تجد صعوبة في النوم مرة أخرى، اشرب شاي البابونج قبل النوم.

ثانيا: اللافندر

لاشك أن زهرة اللافندر جميلة ذات رائحة زكية، لكن المقصود هنا سنتحدث عن شاي اللافندر، ذي الرائحة العطرية واللذيذ أيضا. فعندما نحتسي هذا الشاي الدافئ قبل النوم، نشعر بهدوء العقل والحواس ما يسهل النوم.

كذلك، يوفر العديد من الفوائد الصحية بصرف النظر عن تعزيز النوم والاسترخاء.

كما يمكن أيضاً تجربة نشر زيت اللافندر في غرفتك للحصول على تجربة نوم أفضل.

ثالثا: شاي بلسم الليمون (المليسة)

الشاي الثالث هو بلسم الليمون، الذي يتمتع بنفس رائحة النعناع تقريباً، ويستخدم على نطاق واسع في العلاج بالروائح لرائحته المهدئة وخصائصه التي تقلل التوتر .

فإذا قمت بغلي بعض أوراق بلسم الليمون في الماء وشربت الشاي، فستشعر بالاسترخاء التام بعد يوم متعب.

وتعتبر مستخلصات المليسة فعالة في علاج أعراض الأرق ولذلك يجب تجربتها مع مشاكل النوم.

رابعا: شاي جذر فاليريان (ناردين)

قد يكون شاي الناردين غير شائع مقارنة بالأنواع الأخرى، رغم استخدامه على نطاق واسع في علاج العديد من الحالات.

ففي أجزاء كثيرة من العالم، يستخدم هذا الجذر كعلاج عشبي للتوتر والقلق والأرق. وفي الأساس، يمكن حل أي مشكلة تتعلق بالنوم والاستيقاظ باستعمال هذا الجذر، وهو متاح بسهولة في المتاجر التي تبيع المنتجات العشبية.

خامسا: شاي زهرة الآلام

يتوفر هذا الشاي في أكياس ويستهلكه الأشخاص الذين يعانون من الأرق أو مشاكل النوم لإراحة دماغهم، ويؤدي تناوله إلى تحسين جودة النوم.

أما إذا كنت شربته يومياً لمدة أسبوع أو 10 أيام، فقد تحل مشكلة الأرق بشكل دائم!

AdSense

التعليقات مغلقة.