يشمل أنصبة تذكارية .. وزير الثقافة: مشروع لتوثيق الثورة في كل شوارع السودان

23

الخرطوم: باج نيوز

قال وزير الثقافة والإعلام، حمزة بلول، إن حادثة تخريب تمثال شهداء مجزرة الأبيض، لم تستهدف التمثال بل رمزيته والثورة، وأكد أن وزارته ستعمل مع الأجهزة الشرطية والأمنية بمختلف مدن السودان لتوفير حماية للمعالم الفنية والتذكارية بمختلف مناطق البلاد لا سيما التي تعبر عن ثورة ديسمبر المجيدة وأبطالها ورموزها.

وقال بلول (سنتواصل مع الفنانين الذين قاموا بتنفيذ المجسم الذي تم تحطيمه و سنطلب منهم السماح لنا بمشاركتهم و دعمهم لتنفيذ المجسم بشكل أكبر و بإجراءات أفضل)، وأضاف (لن نسمح لقوى الظلام بأن تستبيح بلادنا مجدداً).

وكشف بلول أنهم في اللمسات الأخيرة لإطلاق مشروع وطني بمشاركة شعبية لتوثيق ثورة ديسمبر في كل شوارع السودان وقال (ستمتد الأنصبة التذكارية في عطبرة و الدامر و كسلا و القضارف و الأبيض و ربك و مدني و سنار و الدمازين و نيالا و بقية السودان وسيكون تدشينها من الأبيض)، وتابع (ستبقى في الميادين و الشوارع لتذكر الأجيال بعظمة هذا الشعب الذي ينتمون إليه وبعظمة ثورته المجيدة).

وكشف مصدر لـ(باج نيوز)، أن الوزارة بصدد انشاء أنصبة تذكارية لمجموعة من الشهداء و أبطال الثورة من بينهم الشهيد عبد العظيم و الشهيد ماكور و رفقة صائدة البمبان وعدد من الجداريات، وأوضح أن ذلك يأتي ذلك في إطار حملة وطنية سيتم تنفيذها برعاية الوزارة والفنانين التشكيليين سيتم اطلاقها تزامنا مع أعياد الثورة.

AdSense

التعليقات مغلقة.