ممرات سفر عربية آمنة من كورونا حالياً.. وحياد كربوني للطيران بحلول 2050

27

قرر الاتحاد العربي للنقل الجوي اعتماد هدف (صفر) انبعاثات كربون بحلول عام 2050، وذلك اتساقاً مع المسؤولية المشتركة لجميع القطاعات المعنية بالطيران المدني العربي.

دعت الجمعية العامة الرابعة والخمسون للاتحاد العربي للنقل الجوي في ختام اجتماعاتها في الدوحة الليلة الماضية إلى اعتماد الإرشادات المتعلقة بالسفر الجوي والسلامة الحيوية في ظل جائحة كورونا التي تم الاتفاق عليها من قبل تلك الحكومات ذاتها عبر منظمة الطيران المدني الدولي (إيكاو) ومنظمة الصحة العالمية وعملهما المشترك، الذي نتج عنه التقرير واللوائح الاسترشادية لفرقة عمل مجلس منظمة الطيران المدني الدولي لتعافي الطيران (CART).

أكدت الجمعية ضرورة احترام معاهدة شيكاغو واتفاقيات الخدمات الجوية الثنائية في كل ما له علاقة بالطيران المدني والنقل الجوي الدولي، بما في ذلك الإجراءات المتعلقة بالبيئة.

كما أثنت الجمعية العامة على قرار المجلس الاقتصادي والاجتماعي لجامعة الدول العربية الذي تبنى مبادئ عامة للسلامة الحيوية للسفر والاعتراف المتبادل لشهادات لقاحات كوفيد-19 عملاً بالإرشادات الدولية التي نشرتها الإيكاو ومنظمة الصحة العالمية، ودعت الجمعية العامة الحكومات لتطبيق تلك المبادئ في التدابير الوطنية المتعلقة بالسلامة الحيوية والسفر الجوي.

فيما يتعلق بموضوع اتفاق بعض الحكومات على إنشاء ما يسمى بممرات صحية للسفر، دعت الجمعية العامة تلك الحكومات إلى أن تتبع إرشادات /الإيكاو/ عند تطبيق تلك الممرات، على أن تكون مؤقتة ومبنية على اتفاقيات خدمات النقل الجوي المعمول بها.

AdSense

التعليقات مغلقة.