مباحثات”سودانية ـ كنغولية” لتعزيز التطوّرات الإقليمية المشتركة

13

الخرطوم: باج نيوز

الجلسة ركّزت على الخلافات حول سدّ النهضة بين دولة المنبع ودولتي المصبّ.

عقد الجانبان السودانى برئاسة رئيس مجلس السيادة الإنتقالي عبدالفتاح البرهان والكنغولي برئاسة الرئيس فيليكستشيسيكيدي رئيس جمهورية الكونغو الديمقراطية، جلسة مباحثات مشتركة تناولت السبل الكفيلة بتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين إضافة إلى التطورات الإقليمية ذات الإهتمام المشترك.

وكان الرئيس الكنغولى فيليكس تسيشيسكيدي قد إستبق لقائه رئيس مجلس السيادة بلقاء مطول مع السيد رئيس الوزراء عبدالله حمدوك ناقش خلاله بإستفاضة ملف سد النهضة.

وأوضحت وزيرة الخارجية مريم الصادق فى تصريح صحفى، السبت، أنّ الرئيس تشيسكيدى تقدّم بمبادرة حول موضوع سدّ النهضة بصفته رئيسًا للدورة الحالية للاتحاد الأفريقي.

وأشارت إلى أنّ المبادرة قيد البحث من الجهات المختصة.

وقالت مريم الصادق إنّ موقف السودان الثابت والواضح في موضوع سدّ النهضة قائم على مرجعية القانون الدولى وعلى إتفاقيات سابقة بين السودان وأثيوبيا،إضافة إلى إعلان المبادئ الذى تم توقيعه بين قيادات الدول الثلاث فى الخرطوم في مارس ٢٠١٥م.

AdSense

التعليقات مغلقة.