صحيفة فرنسية عن كورونا: المريض تقتله مناعته وليس الفيروس

38

سلطت صحيفة "لو فيغارو" Le Figaro الفرنسية الضوء على فرضية صينية أشارت إلى أن الذين يموتون في العناية المركزة جرّاء إصابتهم بفيروس كورونا إنّما يقضون بسبب ردّ فعل جهازهم المناعي أكثر من الفيروس نفسه.

الظاهرة المعروفة منذ نحو عشرين عاماً تُدعى "عاصفة السيْتوكين" أو "العاصفة المناعية".

وهي متلازمةٌ لا علاج ثابتا لها تقف وراء تفاقم أعراض المرض.

لكن هناك على ما يبدو دراسات حددت عددا من المُركبات أو الأدوية التي يمكن أن تهدئ هذه الحالة هذه وقد تنقذ الإنسان من الموت، عن طريق الحدّ من أعراض "العاصفة المناعية" المميتة.

يُذكر أن تعزيز نظام المناعة هو من أفضل ما يمكن القيام به لأنه خط الدفاع الرئيسي لجسم الإنسان عندما يتعلق الأمر بمحاربة الفيروسات، حتى إذا كان الشخص معرضًا لفيروس كورونا، أو غيره، فإن جهاز المناعة القوي هو أفضل ضمانة لعدم الإصابة بالمرض.

ويعتبر فيتامين "C" خيارًا شائعًا لدعم المناعة، ولكن هناك عنصر غذائي رئيسي آخر لجهاز المناعة هو فيتامين"D"، الذي يفعل الكثير لجسم الإنسان، ومن بين أهم فوائده دعم جهازه المناعي. وتشير الدراسات إلى أن فيتامين "D" يمكن أن يساعد في منع التهابات الجهاز التنفسي أو تقليل شدتها، خاصة لمن يعانون من نقصه.

AdSense

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.