رئيس شركة مودرنا يكشف لـ”العربية” تفاصيل جديدة عن لقاح كورونا

24

قال رئيس شركة مودرنا الأميركية في حديث خاص لـ" العربية" إن العام المقبل سنكون قادرين على توزيع 500 مليون جرعة مشيراً إلى أن تلقيح 60% من سكان العالم سيساعد في الحد من انتشار الوباء.

وقال نوبار أفيان لم يكن للانتخابات الأميركية أي تأثير على جهود توفير اللقاح مشيرا إلى تعاون إدارة ترمب في هذا المجال على الصعيد المالي واللوجستي حيث تم تمويل إنتاج اللقاح من عدة جهات مختلفة حيث استثمرنا مليار دولار في إطار البحث عن هذا اللقاح.

لقاح مودرنا

ثبتت فعالية لقاح شركة مودرنا الأميركي ضد فيروس كورونا بنسبة 94.5%، ما جعلها تدخل في سباق مع شركة "فايزر" لاحتواء الجائحة، التي أودت بحياة 1.2 مليون شخص حول العالم حتى الآن.

واتضح مؤخراً فقط أن رئيس مجلس إدارة هذه الشركة الأميركية التي يمكن أن تنقذ العالم من الفيروس المميت، لبناني من أصل أرميني أسسها مع آخرين قبل 10 سنوات، بحسب موقع "ذا 961" اللبناني باللغة الإنجليزية.

نوبار أفيان

ولد نوبار أفيان لأبوين أرمينيين في لبنان ونشأ في بيروت حتى سن 13 عاماً عندما انتقلت عائلته إلى مونتريال في كندا عام 1976.

والتحق نوبار بجامعة ماكجيل وتخرج بدرجة البكالوريوس في الهندسة الكيميائية عام 1983.

وتابع تعليمه بعدها في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا وتخرج فيه بدرجة الدكتوراه في الهندسة الحيوية في عام 1987.

بعد حصوله على درجة الدكتوراه وهو في الرابعة والعشرين من عمره، أسس أول شركة صغيرة خاصة به.

وترأس نوبار لمدة 10 سنوات شركة PerSeptive Biosystems التي أصبحت الشركة الثانية في مجال الأجهزة الحيوية قبل أن تستحوذ عليها شركة Perkin Elmer / Applera Corporation في عام 1998.

وفي عام 1999، أسس نوبار شركة Flagship Ventures وهي صندوق استثماري متخصص في الاستثمار في الشركات التي تعمل في المجالات الصحية والطبية.

آلاف براءات الاختراع

وتستثمر هذه الشركة في أكثر من 100 مشروع علمي تقدر بـ 30 مليار دولار، وسجلت آلاف براءات الاختراع، وتقوم بتطوير العديد من الأدوية.

وربما تكون شركة موديرنا Moderna Therapeutics التي شارك نوبار في تأسيسها وساعد في قيادتها كرئيس لمجلس الإدارة، أكثر شركات Flagship Ventures الناشئة نجاحا.

وتأسست مودرنا عام 2009، ويقع مقرها في كامبريدج، ماساتشوستس، وتقدر قيمتها الفعلية بـ3 مليارات دولار ويعمل بها أكثر من 300 شخص.

وحصل نوبار على وسام "المهاجر العظيم" من مؤسسة كارنيجي في عام 2016، وذلك لإسهاماته البارزة في مجال العلوم، وباعتباره أميركياً من أصل أجنبي، وفي 2017 حصل على جائزة "الباب الذهبي" من المعهد الدولي لنيو إنجلاند.

AdSense

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.