خطأ قاتل أم مقصود من فيسبوك.. هذا ما تعنيه كلمة “ميتا”

32

منذ إعلان فيسبوك قبل يومين تغيير اسمه إلى ميتا، وموجة التعليقات والانتقادات وحتى التساؤلات لم تهدأ.

إلا أن العديد من المهتمين بمواقع التواصل توقفوا عند عبارة meta، مؤكدين أنها تعني بالعبرية "ميتاً"، وعلقوا ساخرين وملمحين إلى أن الشركة العملاقة لربما فعلا قصدت هذا الاسم للإشارة إلى تراجعها المرير والضربات القاضية التي تلقتها خلال الفترة الماضية.

ففيما علق مغردون على تويتر واضعين اسم فيسبوك على شواهد قبور، كتبت نيريت فايس-بلات، الخبيرة في عالم التكنولوجيا التقنية، تغريدة على حسابها على تويتر قائلة: "باللغة العبرية، كلمة Meta تعني ميت.

إلى ذلك، انتشر وسم #FacebookDead أي فيسبوك توفي بين المغردين الشامتين على تويتر.

تخلص من أصابعك!

يشار إلى أنها ليست المرة الأولى التي تضيع فيها علامة تجارية ما بين "حبال" الترجمة، أو تسقط ربما في فخ الترجمة، بحسب ما أفادت صحيفة "الغارديان" البريطانية.

فحينما وصلت علامة "كنتاكي فرايد تشيكن" الشهيرة إلى الصين خلال الثمانينيات من القرن الماضي بعبارة "العق أصابعك"، لم تقابل بالحماس من قبل السكان، لا سيما وأن الترجمة لهذا الشعار من الإنجليزية إلى لغة الماندرين تعني "تخلص من أصابعك"!.

لكن مع ذلك، لم تكن الأضرار كبيرة، ولا تزال الآن كنتاكي من أكبر سلاسل مطاعم الوجبات السريعة في البلاد.

يذكر أن شركة فيسبوك كانت أعلنت يوم الخميس تغيير اسمها إلى ميتا في إعادة لإطلاق علامتها التجارية بالتركيز على طموحات تتعلق ببناء (ميتافيرس) وهو بيئة للواقع الافتراضي المشترك تراهن الشركة على أنها ستكون المنصة الكبرى المقبلة.

فيما وقال الرئيس التنفيذي مارك زوكربيرج في مؤتمر الشركة عن البث الافتراضي الحي والواقع المعزز إن الاسم الجديد يعكس طموح شركته لبناء عالم جديد من الواقع الافتراضي بدلا من أن تكون خدمة تواصل اجتماعي فقط.

أتت تلك الخطوة في وقت تكافح فيه أكبر شركة في العالم للتواصل الاجتماعي في مواجهة انتقادات من مشرعين وجهات تنظيمية بشأن قوتها السوقية وقراراتها الرقمية والرقابة على الانتهاكات على منصتها.

AdSense

التعليقات مغلقة.