حمدوك لـ”موسى فكي”: موضوع سدّ النهضة يجب أنّ يكون في إطار شامل للتعاون والتكامل

25

الخرطوم: باج نيوز

تمّ الاتّفاق على أنّ يقوم السودان بتزويد مفوضية الاتحاد الإفريقي بمعلوماتٍ إضافية فيما يتعلّق بموضوع سدّ النهضة.

أوضح رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك أنّ بلاده ترغب في أنّ تكون أزمة سدّ النهضة في إطارٍ شاملٍ للتعاون والتكامل بين الدول الثلاث.

وأشار حمدوك إلى أنّ موقف السودان يتلخّص في ضرورة التوصّل إلى اتّفاقٍ قانوني ملزم حول ملء وتشغيل سدّ النهضة حتى يتمكن السودان من تنظيم مشروعاته التنموية وتفادي الأضرار التي يمكن أنّ تنتج عن غياب معلومات مفصلة مسبقة حول قضايا الملء والتشغيل.

وأطلع رئيس الوزراء السوداني، عبد الله حمدوك، رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي موسى فكي على الأوضاع بشأن مسار الانتقال للديمقراطية، وقدّم شرحًا وافيًا حول التقدّم الذي تم إحرازه في كلّ المجالات خاصة قضايا السلام والتنمية الاقتصادية.

وفي السياق، شدّد رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي على دعم الاتحاد الإفريقي للسودان لإنجاح المرحلة الانتقالية، مؤكّداً متابعتهم للمفاوضات الجارية بشأن سد النهضة.

والأحد، التقى رئيس الوزراء عبد الله حمدوك، رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي موسى فكي، في حضور مفوّض عام السلم والأمن بمفوضية الاتحاد الإفريقي اديوي بانكولي، وكبير مستشاري رئيس المفوضية محمد الحسن ولد لباد ورئيس مكتب الاتحاد الإفريقي بالخرطوم محمد بلعيش.

والسبت، بدأ موسى فكي على رأس وفدٍ من مفوضية الاتحاد الإفريقي زيارةً رسميةً للخرطوم تستغرق يومين يلتقي خلالها برئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان ونائبه محمد حمدان دقلو حميدتي ورئيس مجلس الوزراء عبدالله حمدوك.

AdSense

التعليقات مغلقة.