توقعات بانتعاش حركة السفر بالإمارات مع تطبيق “ممرات السفر الآمن”

27

أكد خبراء في قطاع السياحة والسفر أهمية ممرات السفر الآمن في تعزيز حركة السفر من وإلى دولة الإمارات، انسجاماً مع أهداف الهيئات السياحية والحكومية لتحقيق التعافي في القطاع.

وأشاروا إلى أن الإعلان عن عدد من ممرات السفر الآمن بين الإمارات ودول أخرى يبشر بمرحلة جديدة من النمو والازدهار في القطاع السياحي وحركة السفر الدولي.

وقالوا إن استراتيجية دولة الإمارات في إطلاق ممرات السفر الآمنة للحاصلين على اللقاح والاعتراف المتبادل بين هذه الدول، سوف تساهم في تجاوز التحديات الصعبة التي يواجها قطاع السياحة والسفر العالمي، وبالتالي سنرى آثاراً إيجابية عديدة على حركة الطيران الدولية وتدفق السياح والمسافرين أيضاً، وفقا لصحيفة الخليج.

وأشاد سعيد العابدي، رئيس مجموعة العابدي للسياحة والسفر بجهود دولة الإمارات الرامية لتسهيل حركة المسافرين من وإلى الدولة عبر تبني مبادرات خلاقة تدعم حركة السفر، وتعزز الحركة السياحية أيضاً، ما ينعكس إيجاباً على أداء القطاع السياحة في دولة الإمارات.

وقال العابدي إن ممرات السفر الآمن تشجع على السفر لاسيما أنه بإمكان الحاصلين على اللقاح حسب ما يتم التوافق عليه بين البلدين، السفر دون حجر صحي، ولذلك سنرى طلباً على السفر في المرحلة المقبلة مع زيادة أعداد البلدان التي تشملها ممرات السفر.

وأضاف العابدي أن دولة الإمارات لا تزال الوجهة المفضلة للسياح والزوار من العديد من دول العالم، انطلاقاً من الإجراءات والتدابير التي تطبقها جميع الجهات من شركات الطيران والمطارات حتى الفنادق والوجهات الترفيهية، ما يوفر تجربة سياحية وترفيهية آمنة.

وأكد محمد عوض الله الرئيس التنفيذي لمجموعة "فنادق تايم" أن مبادرة إنشاء ممرات السفر الآمنة التي أطلقتها حكومة الإمارات تؤكد مرة أخرى مدى اهتمام الحكومة بقطاع السياحة والسفر، لاسيما أن ممرات السفر الآمنة أثبت نجاحها في وقت سابق مع المملكة المتحدة، حيث أظهرت إحصائيات السفر نشاطاً قوياً في تلك الفترة، موضحاً أن الممرات الجديدة التي أعلن عنها مع عدد من الدول مثل البحرين واليونان وصربيا وسيشيل، بالإضافة إلى الممرات المستقبلية سوف تسهم بشكل كبير في تعزيز حركة السفر، وبالتالي تشجيع السياحة الدولية إلى الإمارات.

وأشار ساتيا أناند، رئيس ماريوت الدولية في منطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا لـ «الخليح» إلى أهمية ممرات السفر في تعزيز حركة السياحة، حيث قال إن دولة الإمارات كانت رائدة في مواجهة هذا الوباء والتصدي له، فكانت من أولى الدولة الي أعادت فيها الشركات والخدمات سير أعمالها، كما كانت دبي من أولى المدن التي رحبت بعودة السياح.

AdSense

التعليقات مغلقة.