ترمب لن يعود إلى تويتر حتى لو ترشح للمنصب مرة أخرى

28

لن يعود الرئيس الأميركي السابق، دونالد ترمب، إلى منصة تويتر في أي وقت في المستقبل حتى لو ترشح للمنصب مرة أخرى وفاز، وذلك وفقًا للمدير المالي للشركة.

وردًا على سؤال خلال مقابلة مع شبكة سي إن بي سي عما إذا كان يمكن استعادة امتيازات ترمب في التغريد إذا فاز بالرئاسة مرة أخرى، أوضح المدير المالي لشركة تويتر نيد سيغال (Ned Segal) أن حظر ترمب دائم.

وقال سيغال: إن الترشح لمنصب عام مرة أخرى لن يعكس الحظر الذي فرضته الشركة على ترمب في أعقاب أعمال الشغب في الكابيتول في السادس من يناير، وبغض النظر عن النتيجة، فإن حساب realDonaldTrump سيظل معلقًا إلى الأبد.

ويبدو السؤال وثيق الصلة بالنظر إلى محاكمة عزل ترمب المستمرة في الكونغرس، حيث إن السؤال المحوري في المحاكمة هو ما إذا كان بإمكان الديمقراطيين منع ترمب من الترشح للرئاسة مرة أخرى في عام 2024 أو السعي لمنصب فيدرالي عام آخر.

وأضاف سيغال لشبكة سي إن بي سي: عندما تتم إزالتك من المنصة، لن تعود، سواء كنت معلقًا، أو كنت مديرًا ماليًا، أو كنت سابقًا أو حاليًا موظفا عموميا، وهذه هي الطريقة التي تعمل بها سياساتنا.

وقال: سياساتنا مصممة للتأكد من أن الأشخاص لا يحرضون على العنف، وإذا فعل أي شخص ذلك، فعلينا إزالته من الخدمة وسياساتنا لا تسمح للأشخاص بالعودة.

ولم تكن تويتر المنصة الوحيدة التي اتخذت إجراءات ضد ترمب في أعقاب أحداث السادس من يناير ورفضه المستمر لقبول نتائج الانتخابات الأميركية لعام 2020.

وتم حظر ترمب أيضًا من فيسبوك وإنستغرام، واتخذت عشرات المنصات الأخرى إجراءات إشراف مختلفة من نوع ما أيضًا.

لكن تويتر كانت وسيلة الاتصال الأساسية لترمب، وغيابه عن المنصة وجه ضربة خطيرة لقدرته على نشر معلومات حول نتائج الانتخابات والبقاء مشاركًا نشطًا في المناقشات حول الأسابيع القليلة الأولى لرئاسة بايدن.

وأعلنت تويتر عن نتائجها المالية للربع الرابع مما يشير إلى أنها استمرت في اكتساب المستخدمين الجدد حتى بعد حظر ترمب.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة تويتر، (جاك دورسي) Jack Dorsey: من الواضح أننا منصة أكبر بكثير من أي موضوع أو حساب واحد.

AdSense

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.