بعد كورونا.. الصين تحتضن سلالة جديدة من إنفلونزا الطيور

15

لم تلبث أن تتعافى من فيروس كورونا المستجد الذي ظهر فيها لأول مرة في ديسمبر/كانون الأول من عام 2019، حتى ذكرت اللجنة الوطنية للصحة في الصين، الثلاثاء، أن رجلا يبلغ من العمر 41 عاما من إقليم جيانغسو تأكد أنه أول حالة إصابة بشرية بسلالة (إتش10إن3) من إنفلونزا الطيور.

وقالت اللجنة في بيان إن الرجل، الذي يعيش في مدينة تشنجيانغ في الإقليم الواقع في شرق الصين، نُقل للمستشفى في 28 أبريل/نيسان بعد إصابته بحمى وأعراض أخرى.

أقل عدوى وخطر انتشارها ضعيف

وأضافت أنه تأكدت إصابته بسلالة (إتش10إن3) من إنفلونزا الطيور في 28 مايو أيار، لكن لم تخض في التفاصيل المتعلقة بكيفية إصابته.

كما أفادت بأن هذه السلالة أقل عدوى نسبيا وأن خطر انتشارها على نطاق واسع منخفض للغاية.

الأعداد ليست كبيرة

إلى ذلك، لفتت إلى أن حالة الرجل مستقرة بدرجة تمكنه من الخروج من المستشفى. ولم تفض الملاحظة الطبية لمخالطيه إلى وجود حالات إصابة جديدة.
الجدير ذكره أن الصين كانت شهدت سلالات مختلفة من إنفلونزا الطيور وبعضها يصيب البشر بين الحين والآخر، خاصة من يعملون في مجال الدواجن.

ولا توجد أعداد كبيرة من الإصابات البشرية بسلالة (إتش7إن9) من إنفلونزا الطيور التي أودت بحياة 300 فرد تقريبا خلال 2016 و2017.
وقالت اللجنة الوطنية للصحة إنه لم يتم الإبلاغ عن أي حالة إصابة بشرية بسلالة إتش10إن3 في العالم من قبل.

الجدير ذكره أن فيروس كورونا المستجد كان ظهر لأول مرة في ديسبمير/كانون الأول من عام 2019 في سوق ووهان في الصين.

AdSense

التعليقات مغلقة.