بعد تسببه في جلطات.. قيود محتملة على جونسون آند جونسون

57

تجتمع لجنة استشارية تابعة للمراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، اليوم الخميس، للنظر في القيود المحتملة على استخدام لقاح جونسون آند جونسون بسبب استمرار مشكلات الجلطات الدموية.

وستقوم اللجنة الاستشارية بتقديم بيانات جديدة تظهر معدل الجلطات المسجلة منذ أبريل الماضي، وفق ما ذكرت صحيفة "واشنطن بوست" نقلاً عن أطباء على دراية بجدول أعمال اللجنة.

وكان اللقاح أوقف استخدامه في الولايات المتحدة لمدة 10 أيام في أبريل الماضي (2021)، للتحقيق في حالات جلطات نادرة للغاية، ومعظمها لفئة الشباب ومتوسطي العمر.
كما، كانت الدنمارك ألغت لقاح جونسون آند جونسون من برنامجها للتطعيم ضد كورونا في مايو الماضي، في وقت تتصاعد فيه التساؤلات حول فعالية اللقاح، وأعراضه الجانبية.

يذكر أن وكالة الأدوية الأوروبية أضافت في نوفمبر الماضي نوعا نادرا من التهابات العمود الفقري، يسمى التهاب النخاع المستعرض، كعرض جانبي للتطعيم بلقاح جونسون آند جونسون المضاد لفيروس كورونا.

AdSense

التعليقات مغلقة.