المؤتمر السوداني يؤكّد: لم نشارك في أيّ اتّفاق بين الإنقلابيين و حمدوك

22

الخرطوم: باح نيوز

وفقًا لتعميمٍ ممهورٍ بتوقيع الناطق الرسمي نور الدين بابكر، يؤكّد المؤتمر السوداني المشاركة في مليونية اليوم.

أعلن حزب المؤتمر السوداني عدم مشاركته في أيّ مفاوضاتٍ مباشرةٍ أو عبر تمثيل من تحالف قوى إعلان الحرية والتغيير، مؤكّدًا أنّه على موقفه الثابت والمعلن مسبقًا.

وقال الحزب بحسب التعميم الصحفي، الأحد، إنّ وسائل الإعلام المحلية والعالمية تداولت، أنباء عن بوادر لاتّفاقٍ بين الإنقلابيين ورئيس الوزراء عبد الله حمدوك، دون حصولنا على تأكّيدات لتفصيلاته من مصادر رسمية وموثوقة.

وشدّد الحزب على أنّ كوادره ستعمل على الأرض في العاصمة والأقاليم مع جماهير الشعب وقواه الحيّة لمقاومة السلطة الانقلابية الغاشمة بكلّ الطرق السلمية المتاحة حتى سقوطه.

وأضاف” نؤكّد مشاركتنا في مقدمة الصفوف لمواكب اليوم الحادي والعشرين من نوفمبر والمواكب التالية حتى يفرض شعبنا إرادته و تطلعاته في الحرية و الحياة الكريمة”.

والأحد، كشف رئيس حزب الأمّة القومي السوداني المكلّف فضل الله برمة ناصر، الأحد، عن أنّ الجيش يعتزم إعادة رئيس الوزراء المعزول عبد الله حمدوك إلى منصبه.

وقال فضل الله برمة بحسب وكالة رويترز، إنّه تمّ التوصّل إلى اتّفاقٍ في الساعات المتأخرة ليوم السبت.

ويعيش السودان على وقع أزمة سياسية تفجّرت بعد خلافاتٍ طويلة بين المكون العسكري والمدني اللذين تسلّما الحكم بعد عزل نظام الرئيس السابق عمر البشير.

وفي الخامس والعشرين من أكتوبر المنصرم، أعلن عبد الفتاح البرهان عن حلّ الحكومة والمجلس السيادي، فضلاً عن تعليق العمل ببنود الوثيقة الدستورية، وفرض حالة الطوارئ.

AdSense

التعليقات مغلقة.