الصناعة تُقر بتدني إنتاج السكر خلال الموسم الجاري إلى 250 ألف طن

28

الخرطوم: باج نيوز

قال تقرير صادرمن وزارة الصناعة، إن شركة سكر كنانة بحاجة إلى 130 مليون دولار لإعادة تأهيلها، وأقرت الوزارة بتدني إنتاج السكر في الموسم الجاري إلى 250 ألف طن بدلًا عن 427 ألف طن.

وظلت شركة سكر كنانة تنتج السكر لقرابة 40 عامًا، وتمتلك مساحة زراعية تبلغ 165 ألف فدان مخصصة لزراعة قصب السكر.

وأوضح تقرير أرسلته وزارة الصناعة لـ (المنصة)، أن المبلغ المطلوب لإعادة سكر كنانة يبلغ 130 مليون دولار، وأن إنتاج السكر تدنى إلى 250 ألف طن.

وأشار إلى أن طاقة إنتاج شركة كنانة من السكر تبلغ 400 ألف طن ومن الإعلاف 44.2 ألف طن ومن الإيثانول 60 مليون لتر، إضافة إلى إنتاج مشروع الدواجن بـ 4 ملايين كيلو لحوم.

وأكد التقرير أن المصنع لم يحقق إنتاج الطاقة التصميمية الكلية لعدد من الأسباب منها؛ إن إنتاج (المولاص) في حدود 100 ألف طن غير كافية.

ونبه التقرير إلى أن التفكير حاليًا ينصب في استخدام بدائل المولاص مثل البطاطا الحلوة كمدخل إنتاج جديد.

وتحدث التقرير عن مشروع جديد للاستفادة من مادة (الفيناس) عبر معالجتها والاستفادة منها اقتصاديًا، حيث يمكن إنتاج 90 ألف متر مكعب من البايو غاز، وهو يعادل 40 طن من الوقود يوميًا بما يكفي لتشغيل مصنع الإيثانول.

وأشار إلى إنه ضمن المشاريع التابعة لكنانة هو مشروع توسعة إنتاج الدواجن عبر تحويل مواد الطاقة كاربوهايدرات إلى لحوم، وأن سعة المشروع تبلغ 2.500.000 كيلو من اللحوم و50 مليون بيضة، إضافة إلى مشروع إنشاء حظائر لاستيعاب 10 ألف رأس ضمن خطة تسمين العجول.

وتزرع الشركة، وفقًا للتقرير، ألف فدان مانجو في إطار مشروع الفاكهة، ويجري العمل لزراعة ألف فدان قريب فروت وألف فدان موز.

وشدَّد التقرير، على أن مشروع محطة كنانة للصادرات الزراعية بالبحر الأحمر؛ يهدف إلى رفع كفاءة عمليات المناولة والقدرة الاستيعابية والتخزينية بالميناء؛ للمساهمة في زيادة الصادر القومي من السكر والمحاصيل النقدية، وتقليل تكلفة عمليات المناولة.

ويضم مشروع محطة كنانة مستودعات؛ لتخزين 90 ألف طن متري من السكر السائب و30 ألف طن متري من السكر المُعبأ و90 ألف طن متري من صوامع الغلال.

AdSense

التعليقات مغلقة.