الصحة العالمية: رفع قيود كورونا دون سيطرة “كارثة”

26

قال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس، الاثنين، إن المنظمة دعت دول العالم إلى مواصلة قيود العزل المفروضة لمواجهة فيروس كورونا، مضيفا أن رفع القيود دون السيطرة على الفيروس سيكون "وصفة لكارثة".

وأقر تيدروس بأن كثيرا من الناس قد ضاقوا ذرعا بالقيود وينشدون العودة إلى الحياة الطبيعية بعد ثمانية أشهر من ظهور الوباء.

وقال في مؤتمر صحافي: "نريد أن نرى الأطفال يعودون إلى المدارس ويعود الناس إلى أماكن العمل، لكننا نريد أن نرى إنجاز ذلك بأمان".

وأضاف تيدروس: "لا يمكن لأي دولة أن تتظاهر بأن الوباء قد انتهى. الحقيقة هي أن هذا الفيروس ينتشر بسهولة. رفع القيود بدون سيطرة هو وصفة لكارثة".

ودعا المدير العام لمنظمة الصحة العالمية إلى التحاور مع الأشخاص الذين يتظاهرون ضد وضع الكمامات، مع تذكيرهم بأن الفيروس "حقيقي" و"يقتل".

وقال لوسائل الإعلام عن الاحتجاجات ضد الكمامات التي نظمت الأسبوع الماضي في ألمانيا وأماكن أخرى: "يجب أن نستمع إلى ما يطلبه الناس وما يقولونه. يجب أن ننخرط في حوار صادق".

وأضاف "لكن في الوقت نفسه، أود أن أخبر الأشخاص الذين احتجوا الأسبوع الماضي أن الفيروس حقيقي. إنه خطير. إنه ينتشر بسرعة ويقتل، ويجب أن نفعل كل شيء لحماية أنفسنا والآخرين".

ونظرا إلى أن احتمال حدوث موجة ثانية من الفيروس يغذي المخاوف من مزيد من تدابير الإغلاق في أوروبا وأماكن أخرى، يتزايد الغضب بين مؤيدي تخفيف القيود للحد من تفشي فيروس كورونا المستجد.

وفي ألمانيا، كانت محاولة اقتحام البرلمان الوطني خلال تظاهرة مناهضة للأقنعة نهاية هذا الأسبوع، بمثابة خطوة جديدة في اتجاه تطرف هذه الحركة.

كما دعا غيبريسوس المحتجين إلى التقيد بإجراءات النظافة والتباعد الجسدي، وقال "حتى أثناء التظاهرات يجب أن نحافظ على مسافة آمنة، يجب أن نضع كمامات".

AdSense

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.