السودان..تكوين جديد للمجلس المركزي لإكمال الثورة والتغيير

6

الخرطوم: باج نيوز

يقول البيان إنّ الأطراف المُكوِّنة للإعلان ستجري اتّصالاتٍ واسعةٍ بالأطراف التي لم تشارك بعد في التكوين الجديد، وبشركاء الفترة الانتقالية، نحو بدايةٍ جديدة هي الأوسع شمولاً لحاضنةٍ توفر الدعم للحكومة والفترة الانتقالية وتخدم مصالح البلاد العُليا.

كشف المجلس المركزيّ وحزب الأمة القومي والجبهة الثورية السودانية عن الاتّفاق على إعلان سياسي جديد.

جاء ذلك وفق بيان ممهور بتوقيع المجلس المركزيّ”كمال بولاد”، حزب الأمة القومي”الواثق البرير”، والجبهة الثورية السودان”ياسر عرمان”، أطّلع عليه”باج نيوز”.

وتمّ الاتّفاق على ثلاثة هياكل جديدة متمثّلة في الهيئة العامة، وهي أوسع إطار تنظيمي لتمثيل كافة قوى الثورة في المدينة والريف.، والمجلس المركزي، وهو الذي يقوم بواجبات القيادة وتنفيذ استراتيجية الهيئة العامة، المجلس القيادي، وهو الذي يقوم بالعمل اليومي وفق ما يحدده المجلس المركزي من برامج وخطط وأهداف.

وتمّ التأمين على أُسس تكوين هذه الأجسام التنظيمية والصلاحيات والاختصاصات لكل مؤسسة.

وأمنّت الأطراف على تمثيلٍ عادلٍ ومُستحقٍ للنساء بعد إجراء المشاورات اللازمة مع المنظمات النسوية المنخرطة تحت لواء إعلان الحرية والتغيير.

وكشف الإعلان السياسي الجديد عن عقده لأولى اجتماعاته في وقتٍ لا يتجاوز الأسبوعين.

ويعيش السودان فترة انتقالية منذ أبريل 2019، بعد عزل الجيش عمر البشير من الحكم على خلفية احتجاجاتٍ شعبية لتردي الأوضاع الاقتصادية.

AdSense

التعليقات مغلقة.