الحراك السياسي: خبراء أمنيون يطالبون بقانون يجرّم تأجير العقارات لأجانب بلا وثائق

24

الخرطوم: باج نيوز

حذّر خبراء أمنيون وعسكريون من خطورة الفراغ الأمني بالبلاد، لجهة أنّه يشجّع دولاً على اتّخاذه مكانًا لإدارة الأعمال الاستخباراتية.

وحمّلوا الدولة مسؤولية وجود الخلايا الإرهابية بسبب ضعف أمنها وغياب الرقابة على الوجود الأجنبي.

وطالبوا بضرورة سنّ تشريعٍ يجرّم تأجير المنازل للأجانب بدون إبراز أوراق ثبوتية، ومعاقبة من يتعامل معهم من المواطنين ومصادرة عقاره.

وطالب الخبير الأمني عزّ الدين عبد المحمود سلمان بمراجعة السجلّ المدني.

وكشف عن فوضى وتجاوزات في منح الجنسية السودانية للأجانب، وأكّد أنّ هنالك كثيرًا من الأجانب حصلوا على الجنسية بالميلاد، وهم الآن يعلمون في المصالح الحكومية.

وعزا مشكلة التفلّت الأمني إلى عدم تطوّر الشرطة وانعدام الوسائل اللوجستية والخطط الإسعافية.

وقال عزّ الدين بحسب صحيفة الحراك السياسي الصادرة، الخميس، “شغالين رزق اليوم باليوم ولا توجد آلية لقياس الأداء في ظلّ وجود أشخاص يفتقدون إلى الخبرة”.

AdSense

التعليقات مغلقة.