الثورية والأمة القومي ومركزي الحرية والتغيير يبصمون على”3″ خطوات

30

الخرطوم: باج نيوز

في إطار الاستجابة لمبادرة رئيس الوزراء.

أمنّت الجبهة الثورية والمجلس المركزي للحرية والتغيير وحزب الأمة على 3 خطوات في المرحلة المقبلة.

والجمعة، التأم المجلس المركزي للحرية والتغيير وحزب الأمّة القومي، والجبهة الثورية السودانية، في إطار الاستجابة لمبادرة رئيس الوزراء عبد الله حمدوك، لضمان تحقيق أهداف الثورة.

واتّفقت الأطراف على تكوين مركز قيادي موّحد يمثّل كافة أطراف الحرية والتغيير، ويكون ضامنًا لوحدة قوى الثورة السودانية تحصينًا للانتقال.

وتمّ الاتّفاق على تشكيل لجنة لوضع الرؤية والتصوّر العام والخطوات العملية اللازمة.

وجدّد الأطراف الدعوة لجميع قوى الثورة السودانية لتحويل مواكب الثلاثين من يونيو إلى عملٍ جماهيري يدعم مشروع الانتقال ويقطع الطريق على القوى المضادة للثورة.

والثلاثاء، أعلن رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك عن مبادرة وطنية تضمّنت إصلاح القطاع الأمني والعسكري، والعدالة، والاقتصاد، والسلام، وتفكيك نظام الثلاثين من يونيو، محاربة الفساد، والسياسة الخارجية والسيادة الوطنية، والمجلس التشريعي الانتقالي.

ومنذ أبريل 2019، يعيش السودان فترة انتقالية، بعد عزل الجيش عمر البشير من الحكم على خلفية احتجاجاتٍ شعبية لتردي الأوضاع الاقتصادية.

AdSense

التعليقات مغلقة.