البرهان يُشدد على ضرورة وحدة الحرية والتغيير وقوى الثورة الحية

30

الخرطوم : باج نيوز

أكد رئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق اول ركن عبدالفتاح البرهان، على ضرورة وحدة قوى الحرية والتغيير وقوى الثورة الحية من أجل إنجاح الفترة الإنتقالية.

وأمن رئيس مجلس السيادة لدى لقائه بمكتبه اليوم ، اللجنة الفنية لإصلاح قوى الحرية والتغيير ، على ضرورة توحيد الرؤى بين مكونات الشعب السوداني لتحقيق التحول الديمقراطي في البلاد.

وأوضح مقرر اللجنة الفنية لإصلاح قوى الحرية والتغيير عادل مفتي في تصريح أن اللقاء تناول المشاكل السياسية التي نجمت عنها المشاكل الاقتصادية و الأمنية في البلاد بجانب تعطيل تشكيل المجلس التشريعي وتعيين الولاة المدنيين مبيناََ أن كل هذه المشاكل تسببت فيها قوى الحرية والتغيير التي تمثل الحاضنة السياسية لحكومة الفترة الانتقالية
وقال عادل المفتي إن رئيس مجلس السيادة أكد خلال اللقاء على أن الاولوية في المرحلة الحالية تكمن في قضايا التحول الديمقراطي وتشكيل مفوضية الانتخابات. وأبان مفتي أن اللجنة تمد أياديها بيضاء للمجلس المركزي لقوى الحرية والتغيير من أجل الجلوس مع كافة مكونات الثورة بغرض وحدة قوي الحرية والتغيير داعيا رئيس مجلس الوزراء لمراجعة آلية الطريق إلى الأمام باعتبار انها لم تشمل كل المكونات السياسية والاجتماعية في البلاد موضحاََ ان قوي الحرية والتغيير غير ممثلة في هذه الآلية وقال مقرر اللجنة الفنية لإصلاح الحرية والتغيير إن رئيس مجلس السيادة إستمع إلي هذه الرؤى التي طرحتها اللجنة ووعد بمناقشتها في اجتماع مجلس الشركاء.

وأضاف مفتي أن الشعب السوداني صبر كثيراََ داعياََ الى وحدة حقيقية لإصلاح الفترة الإنتقالية وتحقيق التحول الديمقراطي.

AdSense

التعليقات مغلقة.