الاتحاد الأوروبي يرفع قيود السفر عن 10 دول إضافية.. بينها دولتان عربيتان

26

أوصى الاتحاد الأوروبي دوله الأعضاء بالبدء تدريجياً في رفع قيود السفر المفروضة على 10 بلدان إضافية، مما يفتح الباب أمام القادمين منها للسفر غير الضروري إلى المنطقة الأوروبية.

وأعلن المجلس الأوروبي أمس الخميس، أنه ينبغي السماح للقادمين من كندا وأذربيجان وأرمينيا والأردن والجبل الأسود وقطر، من بين دول أخرى، بالسفر إلى المنطقة لأغراض غير أساسية، ويرفع هذا الإعلان العدد الإجمالي للدول المدرجة في تلك القائمة إلى 23 دولة.

ومع ذلك، يبقى الأمر متروكًا للدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي لتقرير ما إذا كانت ترغب في بدء عملية إعادة فتح حدودها أمام السياح من تلك البلدان.

وجاء في البيان أن "توصية المجلس ليست صكًا ملزمًا قانونًا.. تظل سلطات الدول الأعضاء مسؤولة عن تنفيذ محتوى التوصية".

واعتمد مجلس الاتحاد الأوروبي لأول مرة توصية بشأن الرفع التدريجي لقيود السفر غير الضروري في 30 يونيو 2020، قبل عام واحد تقريبًا. وتتم مراجعة هذه القائمة كل أسبوعين لتحديد ما إذا كان ينبغي تغيير التوصيات.

منذ أكثر من شهر بقليل، في 20 مايو الماضي، بدأ المجلس في تغيير توصياته في ضوء جهود التطعيم المستمرة في جميع أنحاء العالم. وقدم الاتحاد الأوروبي بعض التسهيلات للأشخاص الذين تم تطعيمهم بالكامل وبدأ في تخفيف المعايير الموضوعة لرفع القيود.

وقال المجلس: "في الوقت نفسه، تأخذ التعديلات في الحسبان المخاطر المحتملة التي تشكلها المتغيرات الجديدة من خلال وضع آلية طوارئ للاستجابة بسرعة لظهور متغيّر مقلق".

سيسمح نظام حالات الطوارئ لمجلس الاتحاد الأوروبي بإلغاء بعض التوصيات بناء على حالة كوفيد-19 في بلد معين.

AdSense

التعليقات مغلقة.