“إياتا” يكشف للعربية توقعاته لخسائر شركات الطيران في 2021

22

استعرض كامل العوضي نائب للرئيس الإقليمي في الاتحاد الدولي للنقل الجوي "IATA" في مقابلة مع "العربية" توقعات الاتحاد بتحسن الطلب على النقل الجوي خلال العام الحالي بنسبة 50% مقارنة مع العام الماضي (سنة الجائحة).

وقال العوضي إن السيناريو الإيجابي يتوقع تحسنا بنسبة 50% للطلب على النقل الجوي في حال عدم تغير الوضع الحالي، واستمرار توزيع اللقاحات.

لكنه نبه من خطر شديد إذا استمرت قيود السفر أكثر حدة وفي هذه الحالة، ستكون نسبة التحسن 13% فقط، مما يترك الصناعة عند مستوى 38% من مستويات 2019 وستهبط الخسائر من 111 مليار دولار عام 2020 إلى 38 مليار دولار في عام 2021.

وأكد أن هذه التقديرات والأرقام تعتمد على إعادة فتح الحدود بشكل آمن ورفع الإجراءات المقيدة للسفر بما فيها الحجر الصحي.

وبالنسبة لشركات الطيران في منطقة الشرق الأوسط، يتوقع الاتحاد أن تتحسن إيرادات شركات الطيران 43%، لكن هذه الأرقام ستبقى غير مربحة لأن الإيرادات لن تغطي خسائر العام الماضي.

وتوقع العوضي أن تسجل شركات الطيران في الشرق الأوسط خسارة 3 مليارات دولار العام الحالي مقارنة مع 7 مليارات دولار عام 2020.

وشرح أن استئناف العمليات التشغيلية لشركات الطيران، يتطلب عودة مباني الطيران للعمل، وتفعيل وثائق السفر الآمنة مثل وثيقة "إياتا" التي تضمن ارتباطا إلكترونيا بين مراكز الفحص واللقاحات ومنافذ المطارات وشركات الطيران.

ودعا إلى وجود تنسيق بين الدول بالنسبة لشروط ومعايير عودة حركة الطيران لطبيعتها، موضحا أن وثائق السفر الإلكتروني الخاصة بالجائحة تلعب دورا مهما في وضع معايير ميسرة وفعالة ومنسقة للوثائق المطلوبة للسفر وتسريع وتيرة الانتعاش في هذا القطاع الحيوي للاقتصاد العالمي.

AdSense

التعليقات مغلقة.