إليكِ هذا الخبر.. تناول الفيتامينات قد يبعد عنكِ كورونا

16

ما بين اللقاحات والعلاجات، يبقى فيروس كورونا المستجد مربط فرص كل الدراسات الصحية هذه الأيام على الرغم من مرور سنة وبضعة أشهر على مروره.

والجديد اليوم أن دراسة حديثة توصلت إلى أن تناول الفيتامينات المتعددة قد يقلل من فرصة الإصابة بعدوى كورونا بنسبة 13%، على الأقل بالنسبة للنساء.

فقد وجد باحثون من مستشفى كينغز كوليدج في العاصمة البريطانية لندن، أن المكملات البسيطة تلعب دورا هاماً في الوقاية من الجائحة، وقالوا إن البروبيوتيك مثلاً يقلل من خطر الإصابة بنسبة 14%، بينما يعمل أوميغا 3 على إبعاد العدوى بنسبة 12%، كذلك قلل فيتامين د الاحتمالات إلى 9%.

كما لاحظت الدراسة أثناء البحث أن التأثيرات المذكورة لدى النساء لها معدلات أكبر منها عند الرجال، مفسرين الاختلاف بين الجنسين على أنه عائد للاختلافات البيولوجية في جهاز المناعة لدى الرجال والنساء.

إلى ذلك، أشار البروفيسور كيفين ماكونواي، وهو الأستاذ الفخري للإحصاء التطبيقي في الجامعة المفتوحة، إلى أن المشكلة الكبرى في أي دراسة كهذه مثلاً هي أنه عدد الاختلافات الكبير بين الأشخاص الذين يتناولون مكملات وبين من لا يتناولونها، ناهيك عن تأثيرات محتملة لتناول المكملات بشكل عام، وذلك وفقاً لتقرير نشرته صحيفة "التليغراف البريطانية".

ارتفاع الطلب بشكل كبير

الجيدير ذكره، أن الدراسة لم تكن مصممة بشكل أساسي للإجابة على أسئلة حول دور المكملات الغذائية في محاربة كورونا، بل أشارت إلى أن المجال ما زال يتطلب مزيداً من التحليلات العميقة والدقيقة.

يذكر أن الطلب كان ازدهر كثيراً على المكملات الغذائية في بريطانيا العام الماضي، حيث ارتفعت مبيعات فيتامين سي بنسبة 110% والفيتامينات المتعددة بنسبة 93%.

AdSense

التعليقات مغلقة.