أمريكا تبعث برسالة جديدة إلى إثيوبيا بشأن سدّ النهضة

20

الخرطوم: باج نيوز

رغبة أمريكية في أنّ تجد الوساطة الإفريقية حل إيجابي للأزمة.

بعثت الولايات المتحدة الأمريكية،الأربعاء، برسالةٍ جديدةٍ إلى إثيوبيا بشأن أزمة سد النهضة.

ونشرت السفارة الأمريكية في جمهورية الكونغو الديمقراطية، بيانًا أكّدت من خلاله أنّ أنتوني بلينكن، وزير الخارجية الأمريكي، أجرى اتصالا هاتفيًا بالرئيس فيليكس تشيسكيدي، وناقش معه قضايا عدة.

ومن بين القضايا والملفات التي ناقشها بلينكن مع تشيسكيدي، والذي يشغل حاليا رئاسة الاتحاد الأفريقي، ملف سد النهضة الإثيوبي، والذي نقل إليه رغبة الإدارة الأمريكية في التوسط في أزمة السد، مطالبا بتسخير إمكانات الكونغو الديمقراطية في استمرار التوسط والوصول إلى حل إيجابي بشأن أزمة سد النهضة الكبير.

وأفادت السفارة الأمريكية في الكونغو الديمقراطية بأن بلينكن وتشيسكيدي ناقشا أيضا ملف تيغراي.

وأعرب وزير الخارجية الأمريكي عن قلق بلاده البالغ من تدهور الأوضاع الإنسانية في إقليم تيغراي الإثيوبي.

وفي يوليو الجاري، عقد مجلس الأمن الدولي، جلسةً لمناقشة أزمة سدّ النهضة، القائمة بين إثيوبيا ومصر والسودان، إلا أنّه لم يصدر حتى الآن قرارا أو توصية بعد الجلسة.

وسابقًا، أخطرت إثيوبيا مصر والسودان رسميًا،، حول البدء في الملء الثاني لخزان سد النهضة؛ وهو ما اعتبرته الدولتان المتضررتان خرقا للقوانين الدولية والأعراف، وانتهاكا لاتفاق المبادئ الموقع بين مصر والسودان وأثيوبيا، عام 2015.

وترفض إثيوبيا إشراك أطراف غير أفريقية في المفاوضات؛ مؤكدة على أهمية الاستمرار بالصيغة التي يرعاها الاتحاد الأفريقي.

AdSense

التعليقات مغلقة.