أمالا تمنح عقد أعمال حفر وردم الخلجان الثلاثة إلى هاسكو

24

أعلنت أمالا، الوجهة السياحية فائقة الفخامة الممتدة على طول الساحل الشمالي الغربي للسعودية، عن منح عقد أعمال الحفر والردم وتسوية الأرض في مشروع "مرسى الخلجان الثلاثة" لشركة حسن الحربي "هاسكو" في ضباء.

وبموجب العقد الجديد، كلّفت "هاسكو" فريقاً مكوناً من 90 فرداً للعمل في "مرسى الخلجان الثلاثة" وإدارة عمليات الحفر في حوض الميناء البحرية في أمالا.

هذا وأشرفت "هاسكو" على إنشاء البنية التحتية الحيوية، بما في ذلك الطرق المؤدية إلى الموقع وبناء المكاتب بعد استكمال أعمال التجهيز الأولية في موقع مشروع أمالا.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة أمالا نيكولاس نيبلز، إن شركة هاسكو قدّمت مساهمات مهمة دعمت تقدم سير العمل في أمالا وستواصل عملها ودورها المحوري في المشروع.

واعتبر أن هاسكو كونها شركة مقاولات تتخذ من ضباء مقراً لها، وتمتلك خبرات واسعة في السوق المحلي ستضمن تطبيق أرقى معايير الجودة العالية التي نسعى إلى تنفيذها في كل جانب من جوانب أمالا.

كذلك فإنّ تكليف فريق هاسكو بأعمال الحفر في مرسى الخلجان الثلاثة يعزز التزامنا بدعم الشركات السعودية والمساهمة في زيادة الفرص الوظيفية داخل المملكة.

وسيشرف فريق أمالا البيئي على جميع مراحل تطوير المشروع لضمان إنجاز العمل وفق معايير وممارسات الاستدامة والمبادئ البيئية التي تتبعها أمالا.

من جانبه، أكد حسن الحربي، المدير العام لشركة هاسكو، دور أمالا في دمج وإشراك المجتمع المحلي في المنطقة في مراحل التأسيس الأولية للمشروع عبر اعتمادها على خدمات هاسكو في المجالات البحرية واللوجستية وخدمات الضيافة، ثم تكليفها بعد ذلك بتنفيذ أعمال التسوية الأرضية الأولية لمرسى وجهة الخلجان الثلاثة وهي أول مشاريع أمالا.

وسيُطلّ "مرسى الخلجان الثلاثة" بعد استكماله على مياه البحر الأحمر، أحد أقدم المسطحات المائية المفتوحة في العالم.

كما سيشكل حوض المرسى جزءاً من محفظة أمالا الغنية بمرافق اليخوت التي ستقدم تجربة استثنائية تجمع بين الطبيعة النقية والمياه الصافية والأجواء المعتدلة على مدار العام.

تجدر الإشارة إلى أن مئات اليخوت الفاخرة القادمة من آسيا إلى البحر الأبيض المتوسط تجتاز المنطقة في كل عام، لكن عدم توفر البنية التحتية يعيق نمو قطاع اليخوت الفاخرة ويحرم الزوار المحليين والدوليين على حد سواء من هذه التجربة.

ومن هنا تسعى أمالا عبر هذا المشروع المتكامل إلى ترسيخ وقيادة ثقافة وتجارب اليخوت في منطقة الشرق الأوسط.

سيوفر حوض "مرسى الخلجان الثلاثة" مرافق متميزة لليخوت مصممة بعناية وإتقان ومستوحاة من أشهر الموانئ العالمية ليكون الملاذ الآمن لأكثر من 300 يخت.

كما سيحتوي على مرافق مخصصة للسفن التي يصل ارتفاعها حتى 140 متراً، إلى جانب الأرصفة العائمة التي تحتضن البيئة النباتية الطبيعية وتوفر ملاذاً للكائنات البحرية.

أما مساحات التخزين البرية المغلقة فسوف تمكن المقيمين من حماية يخوتهم والحفاظ عليها طوال العام، بينما توفر الأرصفة المخصصة للفعاليات في مرسى سباقات القوارب مرافق متطورة لا مثيل لها لتنظيم السباقات والأحداث الدولية.

AdSense

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.