آبي أحمد يردّ على دعوة عبد الله حمدوك بشأن سدّ النهضة

19

الخرطوم : باج نيوز

يقول آبي أحمد إنّ المضي في مفاوضات سدّ النهضة إلى الأمام هو أنّ يطلب رئيس الاتحاد الإفريقي الدعوة.

قال رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد إن افتراض فشل عملية التفاوض بشأن سد النهضة ليس صحيح .

ونقلت الخارجية الإثيوبية في تعميمٍ صحفي إطّلع عليه “باج نيوز” ردّ آبي أحمد على رسالة الدعوة التي وجهها رئيس الوزراء عبدالله حمدوك في الثالث عشر من أبريل الجاري ، لنظيريه الإثيوبي والمصري لعقد اجتماع قمّة ثلاثي خلال عشرة أيام ، بأن المضي إلى الأمام في مفاوضات سد النهضة هو أن يطلب من رئيس الاتحاد الأفريقي فيليكس تشيسكيدي ، الدعوة إلى اجتماع مكتب مؤتمر الاتحاد الأفريقي .

وأشار آبي إلى أنّ بعض النتائج الملموسة مثل التوقيع على إعلان المبادئ وإنشاء المجموعة الوطنية المستقلة للبحوث العلمية ، والاجتماع الأخير في كينشاسا وما تمّ التوصّل إليه من تفاهمٍ بشأن استئناف المفاوضات الثلاثية المتوقفة التي يقودها الاتحاد الإفريقي عطفًا على الاتّفاق الذي تمّ التوصّل إليه بشأن استمرار وتعزيز دور المراقبين ؛ يدلّل على عدم فشل عملية التفاوض.

وقالت الرسالة “إذا تفاوضت الأطراف بحسن نيّة ، فإنّ النتائج في متناول أيدينا”.

وتابعت” ما زالت إثيوبيا تعتقد أنّ أفضل طريقة للمضي قدمًا هي مواصلة المفاوضات الثلاثية في إطار العملية التي يقودها الاتحاد الإفريقي للوصول إلى نتيجةٍ مربحةٍ للجانبين”.

وفي الثالث عشر من أبريل الجاري، دعا رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك في رسالةٍ وجهها إلى نظيريه المصري مصطفى مدبولي، والإثيوبي آبي أحمد، لعقد اجتماع ثلاثي مغلق خلال 10 أيام لتقييم مفاوضات سد النهضة.

وكانت جولة المفاوضات التي جرت في كينشاسا، عاصمة الكونغو الديمقراطية، انتهت من دون إحراز تقدمٍ.

AdSense

التعليقات مغلقة.